“بوكوفا” تطالب بالتحقيق فى قتل إعلاميين بـ”البحرين”

الجمعة، 22 أبريل 2011

اليوم السابع : كتبت هدى زكريا

دعت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، أمس، إلى القيام بالتحقيقات اللازمة حول وفاة كل من كريم فخراوى، أحد مؤسسى الجريدة اليومية المستقلة “الوسط” والناشط الإليكترونى زكريا راشد حسن، اللذين توفيا فى السجن فى البحرين خلال هذا الشهر، قائلة: إن كريم فخراوى وزكريا راشد حسن كانا يدافعان عن نشوء وتطور وسائل إعلام حرة ومتعددة، الأمر الذى تدافع عنه اليونسكو وتعمل من أجله باعتباره أحد الضمانات للحكم الرشيد واحترام حقوق الإنسان والمواطن”.

وتابعت “إن الملابسات التى أحاطت بوفاة كل منهما تثير الكثير من القلق. وإننى أدعو السلطات البحرينية إلى القيام بتحقيقات معمقة حول هاتين القضيتين”.

كان كريم فخراوى، البالغ من العمر 49 عاما، عضوا فى مجلس إدارة “الوسط”، التى شارك فى تأسيسها عام 2002. وتوفى يوم 12 إبريل، بعد أسبوع على اعتقاله.

وكانت جمعية “مراسلون بلا حدود” نقلت عن السلطات قولها إن كريم فخراوى توفى من جراء عجز فى الكلى، غير أن أهل الفقيد ينفون ذلك ويؤكدون أنه كان بصحة جيدة عند اعتقاله.

ونقلت “مراسلون بلا حدود” أيضا أن زكريا راشد حسن توفى يوم 9 إبريل. وكان قد اعتقل قبل 7 أيام من وفاته بتهم التحريض على الحقد ونشر أخبار كاذبة والتحريض الطائفى والدعوة لقلب نظام الحكم. وكان زكريا راشد حسن يحيى منتدى حوار على الإنترنت، الذى أصبح مقفلا الآن. ونفت أسرته الرواية الرسمية القائلة إنه توفى بسبب تعقيدات صحية ناجمة عن مرض أنيميا الخلية المنجلية.

http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=396662&SecID=94

Advertisements

Posted on April 22, 2011, in مقالات عربية منقولة. Bookmark the permalink. Leave a comment.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s